Wednesday, September 25, 2013

.. وماذا لو قررت الرحيل !

صحراء سيوة / أكتوبر ٢٠١٠

وماذا لو قررت أن أرتوي بمطر يافا ويشبع قلبي من هواء القدس؟
وماذا لو قررت أنني لا أنتمى لها هنا ورحلت ؟

وماذا لو ذهبت في رحلة تيه أبدية حتى تذوب القدم ويذوب جليد القلب 
  المتعطش لنبض الأرض في تلك الأركان البعيدة .. 
لتلك الأرواح المعتقة بالبهجة .. المسافرة مثلى في دروب الكون ؟

وماذا لو قررت أن أتحول لقطرة صغيرة ترحل بين شرايين تلك الكرة المتعبة كما ترحل بين شرايين قلبي قطرات الدم والحزن ؟

وماذا لو قررت ألا أعود أبدا … وأن أحرق الروح …  قطرات متساقطة من العمر ، وأنثرها بين ربوع الربيع على ضفاف تلك الأنهار البعيدة ؟

وماذا لو قررت أن أضع أول خطوة في رحلة لا تنتهي إلى الله .. أود أن أراه .. ظمأي مني تلك الروح المتعبة الصماء …  تتوق إلى وصل بعيد ؟

وماذا لو قلت أنني أود أن أعب هذا الهواء على هذا الكويكب الصغير .. كاملا .. كاملا .. 
 فيُسرُ له قلبي بما يود … ثم أطلقه حاملا رسائلي السرية إلى الأحبة ؟ 

وماذا لو أعدت تشكيل ذاكرتي .. ونقشت مستقبلا أرافق فيه العصافير .. وأخبرهم وحدهم كم طاقت أجنحتي للسماء ، أرافق فيه تلك النملات الدؤوبات في أقاصي الأرض حيث لا تفتر غريزة السعي ولا تجزع بهجتي ؟

وماذا لو إقتربت حتى غمرني النور ، حتى صهرني ، فلا أعود أبدا كما كنت ؟
أّخلق من جديد ، كما وددت أن أكون 
… أرفل في نعيم معيتك وأستكين .. 
فتزهر روحي بهاء أسطوريا لم يعرف له الزمان مثيل ؟

وماذا لو غادرتني دون رجعة الأحزان ؟ 
وماذا لو رافقني الحنان ؟
 منذ الميلاد حتى الرحيل ؟

وماذا لو خلقني الله نافذة أو جسرا أو سفينة .. أو طرقات سريعة آمنة تصل المحبين من أقصى الأرض لأقصى الأرض 
… وتتحول سلما سريعا حانيا للسماء ؟ 

No comments: